200 طلب عماني يشاركون في تحدي STEM العالمي

التعليم الصناعات
شارك

تعاونت أكاديمية نيويورك للعلوم مع شركة “إريكسون” في برنامج مدته سنتان لمنح 200 طالب في عُمان الفرصة للمشاركة في تحدي الابتكار العالمي “إنترنت الأشياء” في مجالات العلوم، التكنولوجيا، الهندسة والرياضيات.

تم توزيع الطلاب، الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و 17 عامًا، على فرق من 6 مع متخصص في العلوم، التكنولوجيا، الهندسة، والرياضيات، أو طالب دراسات عليا، أو طالب دراسات ما بعد الدكتوراه من خلال منصة “لونشباد” التابعة للأكاديمية. أنشأت فرق “ذو فال تشالنج” منازل ذكية تستخدم التكنولوجيا لجمع، معالجة، وتخزين البيانات البيئية والصحية. وسيتم استخدام البيانات لتعزيز كفاءة الطاقة وكذلك الصحة البدنية والعقلية لسكان المنازل.

وبدعم من إريكسون، يشارك 100 طالب عماني في البرنامج كل عام من خلال مركز التميز التابع لوزارة التربية والتعليم العمانية. خلال الفصل الدراسي الحالي، تناولت فرق من جميع أنحاء عُمان بعض الأفكار الكبيرة لدمج تقنية إنترنت الأشياء في المنازل. استخدمت بعض الفرق الذكاء الاصطناعي لتحسين أداء الـ “واي فاي”، بينما استخدمت فرق أخرى إنترنت الأشياء لتحسين نوعية الحياة للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في التنقل. درست أحدى الفرق كيف يمكن للواقع الافتراضي تحسين التفاعلات مع الأجهزة الذكية، بينما قام فريق آخر بتحفيز استخدام الأجهزة الذكية من أجل تقليل المصاريف على العائلات. على الرغم من اختلاف المشاريع، إلا أن الموضوعات هي متسقة: كيف يمكننا استخدام العلوم، التكنولوجيا، الهندسة، والرياضيات لتحسين مجتمعاتنا؟

قالت هدى الدغيشي، أخصائية الابتكار في وزارة التربية والتعليم في سلطنة عمان: “يسعدنا العمل بشكل وثيق مع “إريكسون” وأكاديمية نيويورك للعلوم للناشئين. سيساعد هذا البرنامج في تحويل طلابنا المتحمسين إلى أشخاص قادرين على تخطي المشاكل من خلال تصميمهم لحلول مبتكرة للمنازل الذكية والتحديات العالمية الأخرى. نحن واثقون من أن الطلاب سوف يكسبون من خلال التعلم الذاتي، سيعمقون معرفتهم، ويعززون قدرتهم على اتخاذ إجراءات لحل مشاكل العالم الحقيقي في عمان”.

قال نيكولاس ديركس، الرئيس والمدير التنفيذي للأكاديمية: “يسعدنا أن نتشارك مع وزارة التربية والتعليم العمانية وشركة “إريكسون” لمساعدة الطلاب في عمان على تطوير مهارات عالمية في مجالات العلوم، التكنولوجيا، الهندسة، والرياضيات. إن تحدي المنازل الذكية لإنترنت الأشياء هو إحدى الطرق التي يبني بها التحالف العالمي للعلوم، التكنولوجيا، الهندسة، والرياضيات التابع للأكاديمية الجسور بين الطلاب في جميع أنحاء العالم. نرحب بالطلاب العمانيين الذين ينضمون إلى شبكتنا المكونة من 20000 شاب في 100 دولة”.

قال الحسان الريامي، الذي صمم فريقه المنزل الذكي الذي يستخدم الألواح الشمسية على السطح لتفادي انقطاع التيار الكهربائي: “إنها فرصة لي أن أكون ضمن مجموعة رائعة، وأن أقوم بالبحث، الإبتكار، وتناول قضية حقيقية”.

وأضاف الحسان، البالغ من العمر 14 عامًا والمقيم في مسقط: “شكرًا لأكاديمية الناشئين لمنحي هذه الفرصة، ولتعليمي كيفية معالجة مشكلة حقيقية، وتطوير مهاراتي في التعاون”.

قال عبد الله البلوشي، مدير شركة “إريكسون” في عمان: “تعمل مسابقة إنترنت الأشياء الأخيرة على تعميق معرفة الشباب العماني بالبيوت الذكية. ان مواهب الطلاب وقدراتهم التي شهدناها مثيرة للإعجاب ونعتقد أن جهودنا المشتركة مع برنامج أكاديمية الناشئين تنجح في صقل مهارات الطلاب من أجل المستقبل التكنولوجي.”

يشارك الطلاب في تحديات الابتكار هذه من خلال برنامج أكاديمية الناشئين التابعة لأكاديمية نيويورك للعلوم، حيث باب قبول الطلبات مفتوح حاليًا ولغاية 30 يونيو، حين ستبدأ دفعة ثانية من الطلاب من عمان البرنامج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *